Wednesday 17 Aug 2022 |
AE2022
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2021 / 4 / 15 دراسة: مادة كيميائية شبيهة بـ BPA"المستخدم في عبوات البلاستيك" تثير القلق من تلف دماغي "خطير"
يثير بديل كيميائي شائع لـثنائي الفينول أ (BPA)، والمعروف باستخدامه في عبوات المياه البلاستيكية وتعليب الطعام، مخاوف من أنه قد "يلحق أضراراً جسيمة" بأدمغة الناس.
 
وبحثت دراسة جديدة أجراها علماء في جامعة بايرويت في ألمانيا، في تأثير كل من BPA والمركب الكيميائي Bisphenol S (BPS) على الخلايا العصبية للسمكة الذهبية.
 
وقالت إليزابيث شيرمر، المعدّة الأولى للدراسة، لـ Atlas News: "فوجئنا بعدد وظائف الدماغ الحيوية في الأسماك التي تتأثر بالمواد البلاستيكية المستخدمة في العديد من الصناعات. هذا الضرر، كما تمكنا من إظهاره، لا يحدث على الفور. ومع ذلك، عندما تتعرض خلايا الدماغ لكميات صغيرة من BPA أو BPS لمدة شهر، فإن الضرر لا لبس فيه".
 
ووفقاً لتقرير عام 2018، يتم استخدام كل من BPA وBPS كمطورين للألوان، والعديد من الشركات تصنع إيصالاتها باستخدام هذه المواد الكيميائية.
 
وأشار تقرير صادر عن باحثين في جامعة ولاية نيويورك في ألباني والأكاديمية الصينية للعلوم، إلى أن ما يقرب من 90 في المئة من تعرض الإنسان لـ BPS يمكن إرجاعه إلى الإيصالات.
 
وركزت دراسة جامعة بايرويت على خلايا "ماوثنر" في السمكة الذهبية، أكبر خليتين عصبيتين في أدمغة الأسماك، وفقاً للتقرير. والخلايا هي جزء من جميع المحفزات الحسية وتساعد الفقاريات على الهروب من الحيوانات المفترسة.
 
وأظهرت الدراسة حدوث خلل في عمل وظائف الجهاز العصبي واضطراب في معالجة المنبهات الصوتية والمرئية.
 
ويعتقد العلماء الذين يعملون في الدراسة أن الآثار التي تعاني منها السمكة الذهبية من التعرض لـ BPS وBPA، يمكن محاكاتها لدى البشر.
 
وقال معدّ الدراسة الدكتور بيتر ماتشنيك: "النتائج التي حُصل عليها من خلال الدراسات التي أجريت على أدمغة الأسماك، تبرر التقييم بأن BPA وBPS يمكن أن تلحق أضراراً خطيرة بأدمغة البشر البالغين. وفي ضوء هذه الخلفية، من الضروري أن يطور العلم والصناعة مواد ملدنة جديدة لتحل محل هذه المواد ثنائية الفينول، مع كونها آمنة لصحة الإنسان".
 
وقام المصنّعون الذين يستخدمون BPS في منتجاتهم، بوضع ملصقات "خالية من BPA" على العبوات، على الرغم من دراسة عام 2020 أن BPS"يمكن أن تغيّر نمو دماغ الجنين بشكل أساسي"، وفقاً لـ Atlas News.
 
وفي السنوات الأخيرة، انتشرت تقارير عن ارتباط BPA وBPS بسمنة الأطفال وتغيير الهرمونات عند المراهقين. (عن "نيويورك بوست")
 
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2014 / 2 / 17 ركوب الدراجات يطيل أعمار اللندنيين
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.