Wednesday 17 Jul 2024 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2024 / 3 / 22 الاتحاد الأوروبي يؤجل التصويت على قانون الطبيعة مع تراجع دعم الدول له
أرجأت دول الاتحاد الأوروبي يوم الأربعاء تصويتاً كان مقرراً على سياسة الكتلة لاستعادة الطبيعة، بعد أن أشارت قلّة قليلة من الحكومات إلى أنها ستوافق على قانون البيئة الرائد هذا.
 
وقال متحدث بإسم الرئاسة البلجيكية إن بلجيكا، التي تتولى الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي وترأس المفاوضات بين الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، أجّلت التصويت حتى اليوم الجمعة.
 
وواجه قانون استعادة الطبيعة في الاتحاد الأوروبي ردود فعل عنيفة من بعض الحكومات والمشرّعين الذين يشعرون بالقلق من أنه سيفرض قواعد مُرهِقة على المزارعين، الذين نظموا أشهراً من الاحتجاجات في جميع أنحاء أوروبا بسبب شكاوى، بما في ذلك لوائح الاتحاد الأوروبي.
 
وكان من المفترض أن يكون التصويت بين سفراء دول الاتحاد الأوروبي إجراءً شكلياً للموافقة على اتفاق بشأن قانون الطبيعة المتفق عليه بين دول الاتحاد الأوروبي والمشرّعين العام الماضي. والغرض منه هو استعادة النظم البيئية الطبيعية المتدهورة وعكس اتجاه تدهور العديد من الموائل الطبيعية في أوروبا.
 
لكن أشهراً من احتجاجات المزارعين أدت إلى زيادة الضغوط على الحكومات بشأن التدابير الخضراء، في حين دفعت الانتخابات الوطنية والمخاوف المحلية بعض دول الاتحاد الأوروبي إلى إعادة النظر في موقفها من القانون.
 
وكان من المتوقع أن يتم إقرار القانون بدعم من أغلبية ضئيلة من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي البالغ عددها 27 دولة، لكن مسؤولي الاتحاد الأوروبي قالوا إن التغييرات المتأخرة في مواقف الحكومات تعني أن الأمر لم يعد كذلك.
 
وقال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إن دولاً من بينها إيطاليا والسويد عارضت القانون، ومن المقرر أن تمتنع بلجيكا والنمسا عن التصويت.
 
وقررت هولندا معارضة القانون، وقال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إن المجر أشارت إلى أنها لا تزال تدرس موقفها.
 
وقال مسؤولون في الاتحاد الأوروبي إن ألمانيا كان من المقرر أن تدعم القانون يوم الأربعاء، على الرغم من إشارة حزب الديمقراطيين الأحرار، الشريك الأصغر في الحكومة الائتلافية للمستشار أولاف شولتز، هذا الأسبوع إلى أنهم لا يستطيعون دعمه.
 
ويعدّ قانون الطبيعة أحد أكبر التشريعات البيئية في الاتحاد الأوروبي، حيث يطلب من الدول اتخاذ تدابير لاستعادة الطبيعة على خُمس أراضيها وبحرها بحلول عام 2030.
 
ووافق برلمان الاتحاد الأوروبي على القانون النهائي الشهر الماضي. ومن المقرر أن يمنح وزراء البيئة في دول الاتحاد الأوروبي يوم الإثنين القانون الموافقة الرسمية النهائية التي يحتاجها ليصبح ساري المفعول، لكن لا يمكنهم القيام بذلك دون الحصول على الضوء الأخضر من السفراء. (عن "رويترز") 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2022 / 2 / 14 خبراء كنديون: الاحتباس الحراري سيؤدي إلى فصول صيف أطول وأكثر حرارة
2015 / 2 / 27 احتجاجات عارمة ضد استخراج الغاز الصخري في الجزائر
2024 / 4 / 18 حلقة هائلة من ابيضاض المرجان تُهدّد 850 مليون شخص
2014 / 4 / 2 قرار دولي يمنع اليابان من صيد الحيتان
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.