Sunday 03 Jul 2022 |
AE2022
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2016 / 2 / 5 كي لا تهجّر مكافحة تغير المناخ سكان الغابات
حذر تقرير أعدته مؤسسة استشارية بريطانية من أن التطبيق غير المسؤول لبعض مقررات اتفاقية باريس المناخية يمكن أن يتسبب في تشريد الملايين من سكّان الغابات، خصوصاً أنّ عدداً من الدول النامية ستحاول خفض انبعاثات الكربون عبر تحويل مناطق الغابات إلى محميّات.
 
يشير التقرير، على سبيل المثال، إلى أنّ تحويل الغابات في ليبيريا والكونغو الديموقراطية إلى محميّات يمكن أن يتسبّب في تشريد 1.3 مليون شخص. فبتمويل من النروج، عرضت ليبيريا تحويل 30 في المئة من غاباتها إلى محميّات بحلول سنة 2020. وبتمويل من ألمانيا ومرفق البيئة العالمي، تسعى الكونغو الديموقراطية إلى تحويل ما بين 12 و15 في المئة من غاباتها إلى محميات.
 
وقال آندي وايت، من "مبادرة الحقوق والموارد" التي موّلت البحث الذي أجرته مؤسسة TMP Systems الاستشارية، إنّ «الحكومات تستهدف توسيع مناطقها المحمية. وحالياً، بتوفير تمويل بيئي جديد، يمكن أن تتوسّع هذه المحميات بطريقة لا تحترم الحقوق المحلية»، مشيراً إلى أنّ "ذلك قد يؤدّي إلى تشريد الملايين".
 
ويرى محلّلون أنّ هذا النوع من عمليّات التهجير حدث بالفعل في أفريقيا جنوب الصحراء، وجنوب شرق آسيا وأميركا اللاتينية، وأسفر أحياناً عن وقوع نزاعات عنيفة. لكن كونستانس تيجوي، من معهد التنمية المستدامة في ليبيريا، لا تعتقد أنّ المجتمع الدولي يريد تهجير السكّان الريفيين في ليبيريا، مضيفة: "لكنّي أعتقد أنّه إذا استمرّت الأمور على هذا المنوال، فإنّ ذلك سيحدث". وتابعت: «علينا الاعتراف بأنّ السكّان الأصليّين يحترمون الغابات ويحافظون عليها منذ مئات السنين»، مشيرةً إلى أنّ لدى ليبيريا أكبر منطقة غابات في غرب أفريقيا، ويعود الفضل في ذلك إلى حدّ كبير لهؤلاء السكّان.
 
درس التقرير أيضاً كلفة تعويض الناس عن أراضيهم المفقودة في ليبيريا والكونغو، والتي ستتراوح بين 200 مليون وأكثر من بليون دولار. والحجج الرئيسية لإقامة المحميات هي حماية الأراضي من إزالة الغابات، والحدّ من الانبعاثات، والحفاظ على الكربون المختزن في الأشجار.
 
ورأى وايت أنَّ «علينا إقامة الدليل بوضوح على أنَّ الغابات مليئة بالناس، ومن الأجدى مساعدتهم بدلاً من طردهم منها». وأضاف: "عندما تتمّ حماية حقوق السكّان الأصليّين، ويكونون قادرين على استخدام غاباتهم من أجل حياتهم، سيكون هناك كربون في الهكتار الواحد أكثر مما في المناطق المحمية".
 
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2015 / 12 / 10 تسعير الكربون في اجتماع مؤسسة الأمم المتحدة في باريس
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.