Thursday 09 Dec 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
مقالات
 
بوغوص غوكاسيان الانتاج الأنظف: استراتيجية وقائية لحماية البيئة صناعياً  
أيلول (سبتمبر) 2002 / عدد 54
 نشأت فكرة الانتاج الأنظف في القطاع الصناعي خلال ثمانينات القرن العشرين. وهو يقوم على استبعاد الملوثات قبل حدوثها، بدلاً من المقاربة التقليدية الباهظة التكاليف والقائمة على معالجة التلوث بعد حدوثه. الانتاج الانظف هو تطبيق مستمر لاستراتيجية وقائية تشمل عمليات التصنيع والتسويق والخدمات، وتهدف الى زيادة الكفاءة والتقليل من الأخطار التي تلحق بصحة الانسان وبالبيئة. وهو عملية تتطلب تغييراً في مواقف وسلوكيات وسياسات الحكومة والصناعة على حد سواء.
يشمل الانتاج الأنظف استخدام تكنولوجيا أنظف، أي أسلم بيئياً، سواء في استخراج الموارد الطبيعية أو صنع المنتجات أو توزيعها أو استهلاكها أو التخلص منها، وغير ذلك من المراحل التي تمر بها أثناء دورة حياتها. وهذا يتطلب اعتماد نظام للادارة البيئية ومسك "حسابات خضراء" وتطبيق مفاهيم بيئية أخرى. وتستخدم هذه الأيام مصطلحات وقائية عدة، مثل الكفاءة الايكولوجية، ومنع التلوث، والتقليل من النفايات، وخفض النفايات في المصدر. لكن مصطلح "الانتاج الأنظف" يشملها كلها ويغطي جميع المراحل التي تمر بها المنتجات.
خلال العقد الأخير، ساعد اعتماد مبادئ الانتاج الأنظف على استلهام تفكير وقائي وانتشار رسالته حول العالم. فكان مروجاً للتكنولوجيا وحافزاً إدارياً ومُصلحاً نموذجياً وجسراً يربط بين التنمية الاقتصادية وحماية البيئة.
تدابير وقائية مربحة
ما الذي حققته حركة الانتاج الأنظف؟
على المستوى الدولي، حققت إنجازين رئيسيين منـذ العام 1989. فقد تم تأسيس أكثر من 100 مركز وطني واقليمي للانتاج الأنظف. وفي 1998 أطلق برنامج الأمم المتحدة للبيئة "الاعلان العالمي للانتاج الأنظف"، وقَّعه أكثر من 300 طرف رفيع المستوى يلتزمون اليوم تنفيذ مبادئه في مؤسساتهم، ومنها شركات متعددة الجنسية مثل "يونيليفر" و"سوني".
وتم تنظيم منتديات دولية ومحلية وتأسيس بنوك معلومات لقصص نجاح كثيرة. وقد نظم برنامج الأمم المتحدة للبيئة، مثلاً، سبع ندوات دولية حول الانتاج الأنظف، واحدة كل سنتين. وتطورت خلال العقد الأخير تسهيلات الوصول الى المعلومات المتعلقة بالانتاج الأنظف، مثل دراسات حالات معينة وتفاصيل التكنولوجيا وعناوين أصحاب العلاقة.
وتُبذل جهود الآن لزيادة اهتمام المراكز الوطنية والاقليمية بالانتاج الأنظف ووضعه على جداول أعمالها، وتزويدها بالمهارات اللازمة لادارة العمليات والتركيز على الرؤية الموسعة، بما في ذلك تحليلات دورة الحياة التي ترتبط بالاستهلاك المستدام.
من ناحية أخرى، بدأت شركات عالمية تنفيذ برامج الانتاج الأنظف لتحقيق أرباح مادية ومكاسب بيئية. وعلى سبيل المثال، أعلنت شركة "زيروكس" في أيار (مايو) الماضي أن جهودها لتصميم منتجات وعمليات تصنيع صديقة للبيئة أدت خلال السنوات العشر الماضية الى توفير أو اجتناب نفقات تزيد على بليوني دولار, واعادة استعمال أو تدوير 1,8 مليون آلة طابعة وناسخة. وقدّرت ان مبادراتها لاعادة الاستعمال والتدوير أبقت 0,6 بليون كيلوغرام من النفايات الالكترونية خارج المطامر.
مصنع "أنظف" في تشيكيا لتدوير مخلفات الرصاص
خلال المنتدى الدولي السابع حول الانتاج الأنظف، الذي عقده برنامج الأمم المتحدة للبيئة في العاصمة التشيكية براغ في نيسان (ابريل) الماضي، نظمت للمشاركين زيارات ميدانية الى مصانع تشيكية تنفذ مبادئ الانتاج الأنظف. ومنها مصنع شركة "كوفوهوت بريبرام" لاعادة تدوير الرصاص والمعادن النفيسة، يقع جنوب العاصمة في منطقة جميلة تحف بها الغابات الطبيعية والاراضي الزراعية.
مدير قسم العمليات أبلغ الزائرين أن المصنع هو الوحيد الذي يعالج نفايات الرصاص في البلاد. وهو يحتل قطعة من الأرض مساحتها 15 هكتاراً، ويشغل 270 موظفاً، وينتج 31,000 طن من الرصاص المكرر كل سنة بنقاوة 99,7 في المئة. وينتج أيضاً 15 طناً من المعادن النفيسة، 98 في المئة منها فضة و2 في المئة تشمل الذهب والبلاتين والبالاديوم. ويبلغ حجم الأعمال السنوي 35 مليون دولار، مع نسبة ربح ملحوظة. ويباع الرصاص المنتج بأشكال مختلفة، ويدخل معظمه في صنع بطاريات جديدة للسيارات.
كان هذا المصنع سبب التلوث البيئي في منطقة بريبرام لأكثر من 200 سنة. ولكن منذ العام 1994 تحول الى ملكية خاصة، فأوقفت أنشطته التعدينية، وأصبح مصنعاً حديثاً يقتصر على اعادة تدوير المخلفات الرصاصية، متشدداً في تطبيق المعايير البيئية منذ 1997.
يستقبل المصنع جميع المخلفات الرصاصية المنتجة في الجمهورية التشيكية لاعادة تدويرها. وتشكل بطاريات السيارات المستعملة القسم الأكبر منها. ويعالج أيضاً نفايات معدات الكترونية، مثل اجهزة الكومبيوتر والتلفزيون، ويستخرج منها المعادن النفيسة كالفضة والذهب. وعاين الزوار كيف أن المواد الأولية في قسم المعادن النفيسة تأتي من قطع الكترونية مهملة وغير صالحة للاستعمال، مثل دوائر وأسلاك أجهزة الكومبيوتر. وهذه يعاد تدويرها بطريقة سليمة بيئياً. وتقوم شركات صغيرة في أنحاء البلاد بجمع هذه النفايات وتفكيكها وفرزها ومعالجتها جزئياً، ومن ثم تبيعها لشركة "كوفوهوت بريبرام" التي ترسلها الى مصنعها. فيتم صهرها في الأفران، حيث يستخرج الرصاص، وتفرز المعادن النفيسة عنه بواسطة التحليل الكهربائي.
اعتمدت الشركة عام 2000 نظام الايزو 14001 للادارة البيئية في ما يتعلق بالنشاطات الرئيسية والثانوية. ويشمل ذلك مجالات الوقاية الأساسية، مثل ادارة النفايات، وحماية الغلاف الجوي، وحماية مصادر المياه العذبة، وتخفيف الضجيج، وحماية المناطق الريفية والطبيعة. وحازت عام 2000 شهادة "الشركة السليمة" التي تتقيد كلياً بمقاييس السلامة الاوروبية، علماً أن ثمة 25 شركة في البلاد حازت هذه الشهادة. وفي آذار (مارس) 2001 كوفئت بلقب "أفضل شركة في مدينة بريبرام". وقد غيرت هذه المكافأة صورة المصنع أمام الجمهور، لأنه كان يعتبر في الماضي مصدر تلوث كبير في المنطقة. كما شكلت اعترافاً بجهود الشركة في حسم أدائها البيئي من خلال تطبيق اجراءات الانتاج الأنظف.
اعتمدت الشركة منذ العام 2001 تكنولوجيا متطورة لمعالجة بطاريات السيارات الجافة المحتوية على زئبق، تعمل هذه على تكرير الرصاص باستعمال الأوكسيجين، كما تعطي نتائج أفضل في فرز المعادن الثقيلة والنفيسة من النفايات الخطرة. واطلعنا خلال وجودنا في المصنع كيف أن عمليات التشغيل التي تتم وفق مبادئ الانتاج الأنظف تحقق أرباحاً كبيرة. فالأحماض التي تستخرج من البطاريات يجري تحييدها في محاليل قلوية، وتستخدم البيوتكنولوجيا لتنظيف السوائل المحيَّدة. ويتم التخلص من الغازات السامة التي تنبعث في الهواء باستخدام تكنولوجيا تنظيف غازية متطورة. أما خبث الأفران (مخلفات ما بعد صهر المعادن) فيتم التخلص منه حسب الأصول. وتحرق الهياكل البلاستيكية لبطاريات السيارات في الأفران.
العمال يرتدون ملابس وقائية أثناء وجودهم في المصنع. ويستخدم العاملون في مناطق حساسة كمامات للتنفس. ولاحظنا وجود لافتات في أرجاء المصنع ترشد الى أقسامه المختلفة. كما بدت مظاهر النظافة والترتيب في أماكن العمل وعلى الطرق والأرصفة والأبنية".
مديرو شركة "كوفوهوت بريبرام" على ثقة من جدوى الاجراءات البيئية المتبعة في المصنع، ويعتبرون أن تشغيله وفق مبادئ الانتاج الأنظف مربح جداً.
كادر
6 مبادئ رئيسية للانتاج الأنظف
- المحافظة على المواد الأولية والطاقة والماء من خلال تحسين كفاءة التصنيع.
- اجتناب انتاج نفايات في كل مرحلة من عملية التصنيع أو الخدمة.
- الاستعاضة عن المواد السامة والخطرة بمواد بديلة.
- خفض مستوى السمية في جميع الانبعاثات والتصريفات في مواقع الانتاج.
- اعادة تدوير واستعمال واسترداد المنتجات الثانوية والمخلفات الى أقصى حد ممكن، من أجل تحويل النفايات الى أرباح.
- خفض تأثيرات المنتجات على البيئة والصحة والسلامة طوال دورات حياتها.
كادر
أرباح النظافة في مصنعين
هنا مثالان عن الفوائد الاقتصادية التي حققتها شركتان باعتمادهما مبادئ الانتاج الأنظف، احداهما في الصين والأخرى في الهند.
مصنع شوي ـ هوا للجلود في الصين
نوع الصناعة: صقل الجلود وصبغها
حجم المصنع: يشغّل 200 عامل، رأسماله 6,5 ملايين دولار، مساحته 40,000 متر مربع، ينتج شهرياً 223,000 متر مربع من الجلد المدبوغ و47,400 متر مربع من أنواع جلود أخرى.
المشكلات الرئيسية:
مخلفات سائلة ناتجة عن نقع الجلود ومعالجتها بالكلس وبكميات كبيرة من مركبات الكبريتيد.
مخلفات سائلة ناتجة عن الدباغة، بمستوى عال من محلول الكروم الثلاثي التكافؤ.
وجود كميات كبيرة من مخلفات الشعر واللحوم ومخلفات عضوية أخرى ووحول ناتجة عن معالجة المخلفات السائلة.
انبعاث مركبات عضوية متطايرة من رش القلادات أثناء عملية الصقل.
فوائد اقتصادية لتدابير الانتاج الأنظف:
- توفير في النفقات يزيد على 2,9 مليون دولار، نتج عن استثمار 50 ألف دولار. ولا تزيد فترة استرداد النفقات لا على أسبوعين لاعتماد طريقة حلق الشعر قبل معالجة الجلود، وتحقيق فوائد مباشرة من خلال التوفير في استهلاك الماء واسترداد الموارد.
فوائد بيئية:
خفض كمية المواد العضوية المستهلكة للمواد الكيميائية بنسبة 15%، والأمونيا 80%، والمواد الصلبة العالقة 50%، نتيجة اعتماد طريقة ازالة الشعر قبل المعالجة.
خفض كمية الكروم في المخلفات السائلة بنسبة 40%.
المعالجة المسبقة للمخلفات السائلة المحتوية على الكبريتيد والكروم أتاحت المعالجة البيولوجية لهذه المخلفات في وضع مستقر.
مصنع دينتكس دايكم في الهند
نوع الصناعة: انتاج أصباغ ومواد وسيطة تدخل في صنع الأصباغ.
حجم المصنع: يشغّل 225 عاملاً، حجم مبيعاته السنوية 6,6 ملايين دولار.
المشكلات الرئيسية:
مخلفات سائلة عالية الحموضة من عملية حمض السلفونيك.
مخلفات سائلة عالية الملوحة ناتجة عن عملية التكثيف.
انبعاث غبار من عملية التكثيف.
أمرت المحكمة العليا باغلاق المصنع.
فوائد اقتصادية لتدابير الانتاج الأنظف:
سمحت المحكمة العليا باعادة تشغيل المصنع عندما أبلغت أنه سيطبق مبادئ الانتاج الأنظف.
تحقق وفر في النفقات يزيد على مليون دولار نتيجة استثمار 450,000 دولار. وفترة استرداد النفقات أقل من سنة.
استوفى المصنع حدود التصريف المنصوص عليها في المقاييس المعتمدة.
فوائد بيئية:
خفض بنسبة 70% لكمية الماء المستخدم في عملية حمض السلفونيك.
خفض بنسبة 50% لكمية الماء المستخدم في التكثيف.
خفض الوحول في محطة معالجة المخلفات السائلة.
خفض كمية حمض الهيدروكلوريك.
إلغاء المنفوثات الغبارية.
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.