Wednesday 27 Oct 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2015 / 4 / 16 لعبة فيديو عن الإسكيمو وتغير المناخ
يظهر على شاشة الكومبيوتر عالم أبيض من الثلوج والجليد، فيما فتاة صيادة من الإسكيمو تصارع عاصفة ثلجية هوجاء وهي ترتدي ملابس من جلود الحيوانات. فجأة تنقشع من حولها الثلوج هي وثعلب قطبي يرافقها، ليبدأ كل منهما في الركض والتقافز على نتوءات الصخور وتسلق الجبال يطاردهما دب قطبي.

الفتاة نونا والثعلب شخصيتان ضمن لعبة الفيديو «كيسيما انجيتشيون» التي تعني بلغة الإسكيمو «لن أكون وحيدة أبداً». وهي من أوائل ألعاب الفيديو التجارية المستوحاة من ثقافة السكان الأصليين وكيفية تعاملهم مع تغيّر المناخ.

وفي وقت يسعى العلماء والناشطون بحثاً عن سبل جديدة لإيضاح مشكلة تغيّر المناخ وترويج اجراءات وممارسات لمواجهتها، صارت ألعاب الفيديو أسلوباً حديثاً واعداً للوصول إلى شريحة جديدة واسعة من المتلقين فيمنح مستخدميها شعوراً مباشراً بمخاطر تغيّر المناخ ويطرح بعض الحلول.

وقال شون فيسي، مدير قسم الابتكار في الشركة المنتجة "إي - لاين ميديا" في سياتل، إن اللعبة ابتُكرت بالتعاون مع نحو 40 من الحكماء والـ"حكواتيين" وشخصيات المجتمع من سكان ألاسكا الأصليين. وهي مستلهمة من أسطورة لشعب الإسكيمو تروي المغامرات التي خاضها فتى لإنقاذ عشيرته من عاصفة ثلجية مدمرة. وأضاف: "لم يكن فريق العمل يقصد التركيز على تغيّر المناخ، لكن هذه الفكرة نشأت خلال الزيارات إلى ألاسكا. يرتبط نمط حياة الناس هناك بالأرض، وهم حساسون جداً لتغيّر البيئة وتبدل أنماط هجرة الحيوانات وسقوط الثلوج وسماكته".

من خلال لعبة الفيديو يمكن للاعبين أن يضعوا أيديهم على أسلوب تفاعلي للتعرف على هذه القبيلة من سكان ألاسكا الأصليين وكيف يؤثر فيها تغيّر المناخ.
 
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2016 / 3 / 15 مصنع مغربي لمعدات طاقة الرياح
2016 / 10 / 28 تحذير من أمطار حمضية في تركيا
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.