Wednesday 27 Oct 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
منشورات
 
الاستهلاك المستدام: التقرير السنوي للمنتدى العربي للبيئة والتنمية 2015
 
أصبحت التقارير السنوية عن وضع البيئة العربية، التي يصدرها المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد)، مرجعاً رئيسياً للمعلومات ومحركاً لإصلاحات في السياسات البيئية العربية. وقد خلصت التقارير السبعة التي صدرت حتى الآن إلى أن اعتماد أنماط ملائمة للاستهلاك يلعب دوراً محورياً في إنجاح خطط الإدارة البيئية. كما أظهرت هذه التقارير العلاقة المترابطة بين الطاقة والمياه والغذاء، خاصة مع تعاظم تأثيرات تغير المناخ.
لكن حصْر المعالجة بزيادة الإنتاج لا يكفي لسد حاجات الجياع وتأمين المياه للعطشى، ولن يوصل الإنارة إلى جميع القرى المظلمة. كما أن الاكتفاء ببناء المزيد من المطامر والمحارق لن يحل مشكلة النفايات.
فالأنماط الاستهلاكية غير الملائمة تكمن في أساس المشكلة، وأي حل قابل للاستمرار يستدعي تغييراً جذرياً في طريقة استهلاكنا للموارد وإنتاجنا للنفايات. لهذه الأسباب يصدر التقرير السنوي الثامن حول "الاستهلاك المستدام من أجل إدارة أفضل للموارد في البلدان العربية"، لبحث مساهمة تعديل العادات الاستهلاكية في إدارة أفضل للبيئة، وصولاً إلى تحقيق التنمية المستدامة. ويأتي هذا التقرير متزامناً مع إقرار زعماء العالم لأهداف التنمية المستدامة، التي ينص الهدف 12 منها على "الالتزام بأنماط الاستهلاك والإنتاج المستدامة".
يتطلب تغيير العادات الاستهلاكية جهوداً حثيثة في التربية والتوعية، تترافق مع مزيج من السياسات الحكومية واستراتيجيات قطاع الأعمال ومبادرات المجتمع المدني والأكاديمي ووسائل الإعلام. غير أن قبول المستهلكين يبقى الأساس لوضع السياسات موضع التنفيذ. ومن أجل معرفة كيف ينظر الناس إلى أنماط الاستهلاك وإلى أي مدى هم على استعداد لتبديل عاداتهم، أجرى "أفد" استطلاعاً موسعاً للرأي العام، استقطب 31 ألف مشارك من 22 بلداً عربياً. وقد وجد الاستطلاع أن الجمهور العربي على استعداد لكي يدفع أكثر لقاء الكهرباء والوقود والماء، ولتغيير عاداته الاستهلاكية، اذا كان هذا يساهم في رعاية الموارد وحماية البيئة.
يأمل "أفد" أن يساعد تقريره حول الاستهلاك المستدام الدول العربية على اعتماد سياسات ملائمة تفضي إلى إدارة أفضل للموارد الطبيعية، وتشجع الناس على تغيير عاداتهم الاستهلاكية لتعزيز الكفاءة وتخفيف الهدر.
 
 يمكن تنزيل التقرير عبر الرابط التالي: http://www.afedonline.org/Report2015/AFEDreportEng-Ar2015.html
 
Annual reports on the state of the Arab environment, produced since 2008 by the Arab Forum for Environment and Development (AFED), have become a main source of information and a prime driver for policy reforms in Arab countries. Findings of the seven reports produced so far have clearly underscored the pivotal role of sustainable consumption patterns in any viable environmental management scheme. The Energy-Water-Food Nexus proved specifically significant, especially with the growing impact of climate change.
 
Increasing production alone cannot solve the need of food for hungry people and water for thirsty people, nor will it provide power to dark villages. Equally, solely building more waste dumps and incinerators cannot solve the trash crisis.
 
Inadequate consumption patterns are at the core of the problem, and any feasible solution requires a fundamental change in the way we consume resources and produce waste. Thus, the 2015 AFED Annual Report, Sustainable Consumption for Better Resource Management, discusses how changing consumption patterns can help preserve resources and protect the environment, ultimately leading to sustainable development.
 
While it is true that changing consumption patterns requires adequate policies based on expert studies, the support of consumers is a prerequisite for successful implementation. In view of tracking how people perceive consumption and to what extent they are ready for positive change, AFED carried out a wide-ranging public opinion survey, which drew over 31,000 participants from 22 countries. The survey, which has been incorporated in the report, found that the Arab public is ready to pay more for energy and water and to change their consumption patterns if this will help preserve resources and protect the environment.
 
AFED hopes that its report on sustainable consumption will help Arab countries adopt the appropriate policies to promote better management of natural resources, and to encourage the public to change their consumption habits to enhance efficiency and reduce waste.
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.