Sunday 09 Aug 2020 |
AFED conference 2020
 
KFAS
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
 
مقالات
 
بيروت – راغدة حداد التنمية المستدامة في مناخ عربي متغير  
تشرين الثاني-كانون الأول 2017 / عدد 236-237
 تحقيق الأمن والسلام هو مدخل للتنمية في المنطقة العربية، ويجب دمج مبادئ التنمية المستدامة في برامج إعادة الإعمار في الدول التي تعاني حروباً ونزاعات. هذا ما أكده تقرير المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد) حول "التنمية المستدامة"، الذي تم إطلاقه ومناقشته في المؤتمر السنوي للمنتدى في بيروت من 10 إلى 11 تشرين الثاني (نوفمبر) 2016. وأوصى المؤتمر بمساعدة الدول التي تستضيف لاجئين في التصدي للتحديات الإنسانية والبيئية الناجمة عن موجات النزوح الكثيفة، وتنفيذ برامج تربوية وتدريبية تساعد في إعداد النازحين ليكونوا قوة منتجة حين عودتهم إلى بلدانهم في أقرب فرصة.
 
عقد المؤتمر في الجامعة الأميركية في بيروت، العضو الأكاديمي في "أفد"، في إطار الاحتفالات بمرور 150 عاماً على تأسيسها. وشارك فيه نحو 500 مندوب من 58 بلداً، مثلوا 160 مؤسسة من القطاعين العام والخاص والمنظمات الإقليمية والدولية والجامعات ومراكز الأبحاث والمجتمع المدني. كما شارك فيه 52 طالباً من الجامعات الأعضاء في "أفد" من 12 بلداً عربياً، في إطار مبادرة "قادة المستقبل البيئيين" التي يرعاها "أفد".
 
وتقرير "التنمية المستدامة في مناخ عربي متغير" هو التاسع في سلسلة تقارير "البيئة العربية" التي يصدرها "أفد". وهو يركز على ضرورة التحول إلى اقتصاد أخضر، وأخذ العلاقة التلازمية بين المياه والطاقة والغذاء وتغير المناخ في الاعتبار في الخطط التنموية للبلدان العربية، من أجل تحقيق أهداف الأمم المتحدة الـ17 للتنمية المستدامة بحلول سنة 2030.
 
 
حفل الافتتاح
 
افتتح المؤتمر بكلمة ترحيبية من رئيس الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور فضلو خوري، الذي أشار إلى دور الجامعة في العمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة. وقال: "هذه الجامعة، طوال وجودها، كانت في طليعة الجهود الرامية إلى القضاء على الفقر والجوع لضمان صحة أفضل وتعزيز المساواة بين الجنسين وحماية البيئة وحتى تعزيز السلام العالمي عبر تأسيس الأمم المتحدة في العام 1945". وأضاف أن تعزيز روح المبادرة هو مجال تركز عليه الجامعة، وخصوصاً للشركات الناشئة التي تلبي احتياجات التنمية المستدامة.
 
وتحدث رئيس مجلس أمناء "أفد" الدكتور عدنان بدران عن التحديات التي تواجهها المنطقة العربية، من حروب وأزمات سياسية واقتصادية واجتماعية، ستكون لها تداعيات كبرى على مدى تحقيق أهداف التنمية المستدامة. وأشار إلى تركيز تقرير "أفد" على ضرورة دمج تنفيذ هذه الأهداف في الجهود المرتقبة لإعادة الإعمار. كما دعا إلى "إعطاء الأولوية للمثلث العربي الأخضر المتمثل في أمن المياه وأمن الطاقة وأمن الغذاء".
 
وقدم أمين عام "أفد" نجيب صعب تقرير أعمال "أفد" لسنة 2016. فأكد على "الدور الذي يلعبه المنتدى العربي للبيئة والتنمية في بناء السياسات والبرامج الضرورية لتحقيق تنمية مستدامة في العالم العربي استناداً إلى العلم والتوعية". وأشار إلى اعتماد مبادرات "أفد"، المتعلقة بالاقتصاد الأخضر وتنويع مصادر الدخل وإصلاح دعم أسعار الطاقة والمياه وبرامج الطاقة المتجددة وكفاءة الطاقة وتخفيف الهدر في الغذاء، في خطط التنمية الوطنية في كثير من البلدان العربية.
 
 
مناقشات وتوصيات
تحدث خلال المؤتمر 48 محاضراً في جلسات على امتداد يومين، نوقشت خلالها المسائل التي تناولها تقرير "أفد" حول التحديات التي تواجهها البلدان العربية في تنفيذ أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، والفرص التي تتيحها الجهود في هذا المجال. ولعل أهمها وأكثرها إثارة كانت جلسة تمويل أهداف التنمية المستدامة وجلسة التنمية المستدامة في بلدان ما بعد الصراع. واعتبر عدد من المشاركين أن الأموال والموارد المتوافرة كافية لمحو الفقر وتحقيق أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية، لكن لا بد من التغيير ومعالجة الفساد والهدر ووضع الشخص المناسب في المكان المناسب. ومن المواضيع الرئيسية الأخرى التي تمت مناقشتها القضاء على الجوع في مناخ متغير، وتحقيق "صفر نفايات غذائية"، وتلازم المياه والطاقة والغذاء، والتربية من أجل الاستدامة، وتحقيق هدف الصحة للجميع.
 
واجتمع 52 طالباً من 12 جامعة عربية في "منتدى قادة المستقبل البيئيين"، فناقشوا تحديات وسبل تحقيق أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية وقدموا إعلاناً شبابياً إلى الجلسة الختامية. كما اجتمع ممثلو منظمات أهلية من عدة دول عربية وقدموا إعلان المجتمع المدني بشأن التنمية المستدامة.
 
وبعد المناقشات وأخذ آراء المشاركين، أصدر المؤتمر مجموعة توصيات لمساعدة البلدان العربية في تحقيق الأهداف الـ17 للتنمية المستدامة بحلول سنة 2030، بما في ذلك التحول إلى اقتصاد أخضر وإدخال مبادئ التنمية المستدامة كجزء من خطط إعادة الإعمار في البلدان التي تعاني نزاعات وحروباً. كما اقترح خلق جهاز وطني للتنمية المستدامة لضمان تكامل السياسات والمتابعة والتقييم. وأكد على أهمية التنسيق والتعاون بين البلدان العربية في تحقيق خطط التنمية، واستثمار المزايا النسبية بين هذه البلدان وخاصة في مجال الموارد الطبيعية.
 
ودعا المؤتمر إلى إدخال تدابير لتخضير القطاع المالي وتشجيع الاستثمار في المشاريع الصديقة للبيئة، بما في ذلك إصدار سندات خضراء، مع تخصيص تمويل كاف لبرامج الأبحاث والتطوير التي تدعم التنمية المستدامة. وأوصى بالخفض التدريجي لدعم السلع، مع معالجة الآثار السلبية على ذوي الدخل المنخفض والمتوسط. ولفت إلى إمكانات استقطاب الموارد المحلية لتمويل تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، بما فيها صناديق التنمية الوطنية والإقليمية والميزانيات الحكومية والقطاع الخاص.
 
يمكن تنزيل تقرير "أفد" من الموقعwww.afedonline.org
 

 
 
توصيات مؤتمر "أفد" التاسع حول التنمية المستدامة:
اقتصاد أخضر ودمج الاستدامة في خطط إعادة الإعمار
 
ناقشت جلسات مؤتمر "أفد" التاسع المسائل التي تناولها تقرير "التنمية المستدامة في مناخ عربي متغير". وبعد أخذ آراء المشاركين ومقترحاتهم، أصدر المؤتمر مجموعة توصيات لمساعدة البلدان العربية في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لسنة 2030
 
اتفق مؤتمر "أفد" التاسع مع النتائج التي توصل إليها تقريره لسنة 2016 حول التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر، خاصة الحاجة إلى التحول إلى اقتصاد أخضر وإدخال مبادئ التنمية المستدامة كجزء في خطط إعادة الإعمار.
 
وبناء على تقرير "أفد" ومناقشات الجلسات والمقترحات التي قدمتها هيئات المجتمع المدني والطلاب، أصدر المؤتمر التوصيات الآتية:
 
1. العمل على إحلال السلام والأمن كشرطين لتحقيق التنمية المستدامة في المنطقة العربية. فالاستقرار السياسي ضرورة ملحة لإيجاد الظروف الملائمة للتنمية، كما أن التنمية المستدامة التي تطال منافعها الجميع شرط لثبات الاستقرار السياسي.
2. اعتماد رؤية بعيدة المدى واستراتيجية تنفيذية ذات أولويات، بهدف دفع الاقتصادات العربية في مسارٍ أخضر مستدام، كوسيلة لتفعيل الاقتصاد وتنويعه ليكون أقل كربوناً ومتوافقاً مع متطلبات الحد من تغير المناخ. إلى جانب تشجيع التنافسية وتسهيل الوصول إلى الأسواق العالمية، وخلق فرص عمل جديدة، والقضاء على الفقر وتحسين الأوضاع البيئية ونوعية الحياة.
3. اعتماد سياسات متكاملة في التنمية لتأمين توازن الأبعاد البيئية والاجتماعية والاقتصادية، مع التأكد من التوافق والاندماج بين السياسات القطاعية والتوافق مع متطلبات تخفيف مسببات تغير المناخ والتكيف مع آثاره.
4. النظر في خلق جهاز وطني للتنمية المستدامة يكون تحت الإدارة المباشرة لرأس السلطة التنفيذية، وذلك لضمان تكامل السياسات والتنسيق والمتابعة والتقييم.
5. تعزيز الطاقات المحلية عن طريق الاستثمار في الموارد البشرية وبناء قدرات المؤسسات. وهذا يشمل مراجعة المناهج التربوية على جميع المستويات، بما فيها التعليم المهني وبرامج تدريب المدربين، وتشجيع التفكير النقدي والإبداعي، ودعم برامج الأبحاث والتطوير.
6. تقوية التنسيق والتعاون بين البلدان العربية في تحقيق خطط التنمية وأولوياتها، واستثمار المزايا النسبية بين البلدان العربية، خاصة في مجال الموارد الطبيعية، لدعم تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وذلك لتحقيق الأمن المائي والغذائي والطاقوي ضمن سلة متكاملة.
7. اعتماد سياسة تشاركية تُدخل جميع قطاعات المجتمع في عملية اتخاذ القرارات على جميع المستويات، من الفكرة إلى وضع السياسات والخطط والبرامج والتنفيذ والمتابعة والتقييم.
8. إدخال هيئات المجتمع المدني كعنصر أساسي في جميع مراحل تطوير خطط التنمية وتنفيذها، ودعوة هذه الهيئات إلى الانخراط الجدي في العمل التطوعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة.
9. تطوير سياسات تدعم التحول إلى اقتصاد أخضر ومستدام في جميع القطاعات. وهذا يشمل القوانين والإجراءات والحوافز والبحث والتطوير والتكنولوجيات الجديدة وبناء القدرات والتمويل المستدام.
10. الاتفاق على إجراءات وحوافز، بما فيها حملات توعية جماهيرية، للتأكد من تطبيق الاستراتيجية العربية للاستهلاك والإنتاج المستدامين، التي أقرتها جامعة الدول العربية، وذلك على المستوى الوطني في كل دولة.
11. إدخال تدابير لتخضير القطاع المالي، مع التركيز على تشجيع الشركات الصغرى والمتوسطة، للاستثمار في مشاريع خضراء ومستدامة، وتشجيع إصدار سندات / صكوك خضراء كوسيلة لاستقطاب مصادر إضافية لتمويل المشاريع الخضراء.
12. اتخاذ التدابير اللازمة للخفض التدريجي لدعم السلع الذي يضر بالبيئة، مع التأكد من معالجة الآثار السلبية على ذوي الدخل المنخفض والمتوسط.
13. اعتماد التدابير اللازمة لاستقطاب الموارد المحلية لتمويل تنفيذ أهداف التنمية المستدامة، بما فيها صناديق التنمية الوطنية والإقليمية والميزانيات الحكومية والقطاع الخاص.
14. خلق الشروط الملائمة لجذب القطاع الخاص للاستثمار في مشاريع تساهم في تحقيق أهداف التنمية المستدامة.
15. اعتماد تدابير خاصة في البلدان التي تستقبل لاجئين من بلدان مجاورة تواجه نزاعات مسلحة، بما يؤدي إلى تأمين الحاجات الإنسانية الأساسية للاجئين خلال فترة انتقالية، مع المحافظة على التوازن البيئي، وادخالهم في برامج خاصة لبناء القدرات والمعرفة والمهارات ليكونوا قوة منتجة، وإعداد الظروف الملائمة لإعادتهم الى النسيج الاجتماعي والاقتصادي لبلدانهم في أقرب فرصة.
 

 
جلسات مؤتمر "أفد" 2016: الخطط والتمويل والغذاء والمياه والطاقة والصحة والتربية والحروب
 
نوقشت خلال جلسات المؤتمر القضايا التي تناولها تقرير "أفد" لسنة 2016 حول سبل تحقيق التنمية المستدامة في البلدان العربية بحلول سنة 2030. تضمنت كل جلسة عروضاً من خبراء ومسؤولين، واختتمت بنقاش مع الحضور.
 
هنا عرض لجلسات المؤتمر.
 
الجلسة الأولى: تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الدول العربية: التحديات والآفاق
 
التحديات التي يواجهها تحقيق أهداف التنمية المستدامة في الدول العربية والفرص التي يخلقها، وغيرها من النتائج الرئيسية لتقرير "أفد"، قدمها الدكتور ابراهيم عبدالجليل المؤلف المشارك للتقرير والأستاذ الزائر في جامعة الخليج العربي. أدار الجلسة الدكتور عبدالكريم صادق المحرر المشارك للتقرير وكبير المستشارين الاقتصاديين لدى الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية. فأشار إلى استنفاد قدرة الكثير من الموارد العربية على التجديد، خصوصاً المياه التي يستخدم 85 في المئة منها للري ولكن بكفاءة 40 في المئة، علماً أن إنتاجية الأراضي الزراعية لا تتجاوز نصف المعدل العالمي. وعلّق على نتائج التقرير الدكتور محمد العشري، الزميل الأول في مؤسسة الأمم المتحدة، الذي قال إن تحقيق أهداف التنمية المستدامة سيعتمد على سياسات ملائمة وتمويل واف واستراتيجيات حوكمة مناسبة ومنهج تشاركي وقدرة على الاستجابة، فضلاً عن التعاون الإقليمي. وشارك في النقاش الدكتور أيمن أبو حديد، وزير الزراعة السابق ومدير معهد الدراسات الزراعية في جامعة عين شمس في مصر، الذي أكد على ضرورة انخراط دول المنطقة في منظومة التنمية المستدامة للاستفادة من الشراكات الدولية في تمويل ودعم البرامج والمشاريع.
 
الجلسة 2: تمويل أهداف التنمية المستدامة في الدول العربية
 
تناولت الجلسة الثانية سبل تمويل أهداف التنمية المستدامة وإشراك القطاع الخاص. أدارها أمين أسدالله رئيس قسم تغير المناخ في المعهد الدولي للتنمية المستدامة (IISD) في كندا. وتحدث فيها الدكتور محمد العشري وحسين أباظة، المؤلف المشارك لتقرير "أفد" ومستشار وزير البيئة في مصر، الذي أشار إلى أن الدول تخسر موارد ضخمة بسبب الفساد والهدر، داعياً إلى مكافحة هاتين الآفتين اللتين تعيقان التنمية مهما بلغت الاستثمارات وموارد التمويل، كما دعا إلى تقليل الاعتماد على المساعدات الخارجية. وتحدث أمادو ثييرنو ديالو، مدير قسم الزراعة والتنمية الريفية في البنك الإسلامي للتنمية، والدكتور يوس فيربيك، ممثل البنك الدولي لأهداف التنمية المستدامة.
 
الجلسة 3: القضاء على الجوع في مناخ متغير
 
تحديات الأمن الغذائي وسبل القضاء على الجوع في مناخ متغير كانت موضوع جلسة أدارها الدكتور محمود الصلح، المدير العام السابق للمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا). وهو ذكر خمسة تحديات يتوجب تخطيها لتحقيق هذا الهدف، هي القيود والضغوط الطبيعية والسكانية والتقنية والاستراتيجية والجيوسياسية. وركز عبدالسلام ولد أحمد، الممثل الإقليمي لمنظمة الأغذية والزراعة، على أهمية التعاون الإقليمي المستند إلى المزايا النسبية في الموارد الزراعية والمالية للبلدان العربية المختلفة. وتطرق الدكتور محمود الدويري، وزير الزراعة السابق في الأردن، إلى الفجوة الغذائية في المنطقة وسبل سدها في المناطق المروية أو التي تتلقى كمية عالية نسبياً من الأمطار. وتناولت الدكتورة سوزان روبرتسون، كبيرة الاقتصاديين الزراعيين في المركز الدولي للزراعة الملحية، إمكانات تحقيق هدف "صفر جوع". وتحدث كارلو سكاراملا، نائب المدير الإقليمي لبرنامج الغذاء العالمي، عن خصوصية الوضع المتأزم في المنطقة، والضغوط التي تواجهها بسبب الفقر والاعتماد على الواردات.
 
 
جلسة خاصة:
 
صفر نفايات غذائية لمنطقة البحر المتوسط
 
عقدت جلسة خاصة تم فيها تقديم تقرير المركز الدولي للدراسات الزراعية المتوسطية (CIHEAM) حول كيفية الوصول إلى "صفر نفايات غذائية" في منطقة البحر المتوسط. أدار الجلسة الدكتور معين حمزة، الأمين العام للمجلس الوطني للبحوث العلمية في لبنان، الذي لفت إلى الفوارق في تقييم نوعية المنتجات الغذائية بين بلدان شمال البحر المتوسط الأوروبية وبلدان جنوبه العربية. وقدمت التقرير ماري إيلين لوهناف، مديرة العلاقات الخارجية في المركز، التي شددت على أهمية مكافحة "الهدر الثلاثي" للمعارف والموارد والسلسلة الغذائية. وعلق على التقرير الدكتور رضوان شكرالله، كبير الباحثين في المركز الدولي للزراعة المحلية والرئيس السابق لمختبر الملوحة وتغذية النبات في معهد الحسن الثاني للدراسات الزراعية والبيطرية في أغادير بالمغرب.
 
الجلسة الرابعة: تلازم المياه والطاقة والغذاء مدخل لأهداف التنمية المستدامة
 
الترابط الوثيق بين أمن المياه وأمن الطاقة وأمن الغذاء كان موضوع جلسة ركزت على أهمية أخذه في الاعتبار كعامل أساسي في خطط تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في المنطقة العربية، التي تتميز بكثافة الطاقة وشح المياه ونقص الغذاء، وهي عوامل ستتفاقم مع تغير المناخ. تحدث في الجلسة الدكتور وليد الزباري، مدير برنامج المياه في جامعة الخليج العربي، الذي دعا إلى تبني نهج الترابط  (nexus)عند التخطيط لهذه القطاعات الحيوية الثلاثة، والدكتور كليمنس برايسنغر، من المعهد الدولي لبحوث السياسات الغذائية في واشنطن، عن أهمية الإفادة من اتفاقيات المياه المشتركة. وركز الدكتور ابراهيم عبدالجليل، المؤلف المشارك لتقرير "أفد" والأستاذ الزائر في جامعة الخليج العربي، على أهمية تحسين كفاءة الاستهلاك والإنتاج في جميع القطاعات.
 
الجلسة الخامسة: التنمية المستدامة في بلدان ما بعد الصراع
 
في اليوم الثاني لمؤتمر "أفد"، طُرح موضوع التحديات التي تواجه البلدان العربية التي تعاني حروباً ونزاعات في تحقيق أهداف التنمية المستدامة. وذلك في جلسة شارك فيها وزراء ومسؤولون وباحثون من بلدان تعاني نزاعات، وقدمت فيها حصرياً نتائج أبحاث أجرتها مراكز جامعية وهيئات دولية حول التنمية في مرحلة ما بعد النزاعات.
 
أدار الجلسة عبدالله الدردري، نائب الأمين التنفيذي للإسكوا، الذي أكد استحالة العودة إلى النهج الذي كان متبعاً قبل الثورات العربية، فلن يخرج أي طرف في النزاع منتصراً، ولن يملك الأموال والشرعية والكوادر البشرية اللازمة لإعادة الإعمار وإعادة بناء المجتمع. فهذا يحتاج إلى عقد اجتماعي جديد، والقضية الآن هي قضية حوكمة. ولا خروج من أزمات هذه المنطقة إلا إذا أصبح الإنسان هدف التنمية، واعتُمدت رؤية وطنية جامعة للمستقبل طويلة الأمد تضمن مشاركة الجميع، مبنية على أهداف التنمية المستدامة. وشدد على ضرورة التكامل الإقليمي، باعتبار أن التجربة أثبتت أن أي دولة عربية مهما كبرت هي أصغر من أن تحقق البحث والابتكار والإنتاج بما يكفي لتحقيق التنمية المستدامة.
 
الدكتور طارق متري، مدير معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية في الجامعة الأميركية والمبعوث الخاص السابق للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا، والوزير السابق، تحدث عن تجربته في التعامل مع الأوضاع الليبية.
 
وتحدث عبدالرحمن الأرياني، وزير المياه والبيئة اليمني السابق، عن أسباب بيئية ساهمت في الحرب الدائرة في اليمن، خصوصاً سوء إدارة الموارد المائية، مؤكداً على ضرورة إحلال حد أدنى من السلام قبل الكلام على حماية البيئة والتنمية.
 
وتناول حسن بارتو، مدير البرامج في شعبة إدارة مرحلة ما بعد النزاع في برنامج الأمم المتحدة للبيئة، استراتيجية عمل البرنامج في التقييم العلمي للآثار البيئية للنزاعات، وبرامج الإصحاح البيئي بعد الصراع، والتصدي للأسباب البيئية للنزاع وخصوصاً الصراع على الموارد.
 
الجلسة السادسة: التربية من أجل التنمية المستدامة
 
أدار الدكتور عدنان بدران، رئيس مجلس أمناء الجامعة الأردنية، جلسة حول التربية باعتبارها حجر زاوية لتحقيق كل هدف من أهداف التنمية المستدامة، خصوصاً مكافحة الفقر والبطالة وضمان حياة صحية. وتحدث رئيس الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور فضلو خوري عن أهمية النظام الدراسي القوي في بناء مجتمع واع واقتصاد يقوم على توفير الفرص واقتناصها.
 
وتناولت الدكتورة ليلى حمدان أبو حسن، عضو المجلس الأعلى للتعليم في الأردن، أهمية الحوكمة السليمة في التعليم العالي. وأشار الدكتور عبدالنبي الغضبان، مدير الأبحاث في معهد الكويت للأبحاث العلمية، إلى أن الاستدامة تقتضي إدارة حكيمة للموارد، وأن التعليم يخلق هذه الإدارة وأدواتها.
 
الجلسة السابعة: الصحة من أجل الاستدامة
 
تحقيق هدف الصحة للجميع كان موضوع جلسة قدم خلالها الدكتور إيمان نويهض، عميد كلية العلوم الصحية في الجامعة الأميركية في بيروت، نتائج دراسة عن أحوال الصحة البيئية وانعكاساتها على التنمية في المنطقة العربية، أجراها فريق من الكلية بإشرافه. وأكدت الدراسة على الحاجة إلى منظور إقليمي ومقاربة تعتمد مفهوماً إيكولوجياً متكاملاً للصحة، واعتبرت هدف "الصحة للجميع" هدفاً جامعاً وإقليمياً من أجل الرفاه والبقاء في العالم العربي.
 
وتحدث في الجلسة الدكتور أميرحسين تكيان، رئيس قسم الصحة العالمية والسياسة العامة في جامعة طهران للعلوم الطبية، ومازن ملكاوي، من المركز الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية، والدكتورة فرح النجا، الأستاذة في كلية الزراعة والعلوم الغذائية في الجامعة الأميركية في بيروت. وأدارت الجلسة الدكتورة ريما حبيب، الأستاذة في الكلية.
 
 
جائزة إنجازات العمر البيئية للعوضي
 
قدم صعب وبدران إلى رئيس اللجنة التنفيذية لـ"أفد" الدكتور عبدالرحمن العوضي جائزة "أفد" لإنجازات العمر البيئية، لتكريسه حياته لخدمة الصحة العامة والبيئة. وكانت الجائزة منحت مرة واحدة سابقاً للعالم المصري الراحل الدكتور محمد القصاص.
 
كما كرمت الجامعة الأميركية في بيروت العوضي الذي تخرج منها عام 1958، لإنجازاته المتميزة في الحقل العام. وقدم له رئيسها كتاباً خاصاً عن الجامعة الأميركية بمناسبة مرور 150 سنة على تأسيسها.
 
والدكتور العوضي عضو مؤسس لـ"أفد"، وخدم بلاده الكويت لأكثر من 20 عاماً كوزير للصحة ووزير للتخطيط، وكان عضواً في اللجنة التنفيذية لمنظمة الصحة العالمية. وهو حالياً الأمين التنفيذي للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (روبمي).
 
 
 
بيان منتدى قادة المستقبل البيئيين:
ليكن الاستثمار في الشباب أولوية الحكومات
 
اجتمع 52 طالباً من 12 جامعة عربية ضمن مبادرة "قادة المستقبل البيئيين" التي يرعاها المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد). وأصدروا إعلاناً حول آمالهم وطموحاتهم في المؤتمر السنوي التاسع الذي عقده "أفد" مؤخراً في الجامعة الأميركية في بيروت تحت عنوان "التنمية المستدامة في مناخ عربي متغير". هنا نص الإعلان الشبابي:
 
كان عنوان مؤتمر المنتدى العربي للبيئة والتنمية (أفد) هذه السنة "التنمية المستدامة في مناخ عربي متغير". لم نعد ننتظر تغير المناخ. لقد تغير. ورغم حقيقة أن التغيرات المناخية هي عمليات طبيعية حدثت طوال تاريخ هذا الكوكب، فإن نشاطاتنا البشرية تسرّع هذه العملية الطبيعية تاركة لنا القليل من الوقت للتكيف.
 
وجيلنا شاهد على هذه التحولات. نحن نشهد ما تنبأ به كثيرون قبل سنوات ولكن تم تجاهله من نظام لا يهتم إلا بجني الأرباح المالية. علينا ألا نقع في الخطأ نفسه وألا نقلل من شأن ما نتنبأ به للمستقبل على رغم التشكيك الكبير. نحن لم نعد نعمل لمنع التغيرات المناخية، لقد بلغنا مرحلة تحتم علينا أن نتماشى ونتكيف مع ما هو غير متوقع. لدينا نماذج كثيرة للتنبؤ بالتغيرات المناخية، لكن خبرتنا قصيرة جداً. نحن على هذه الأرض منذ نحو 200 ألف سنة، لكن الأرض هنا منذ أكثر من 4.5 بليون سنة. علينا فعلاً أن نكون متواضعين حيال ذلك.
 
نحن، جيل الشباب، نشعر بأننا مفصولون عن حكوماتنا. نحن منفصمون عن السياسات والكيانات ذات التأثير الكبير على التغيير. لن نكون قادرين على التكيف أو تحضير أطفالنا للتكيف ما لم تعتمد حكوماتنا سياسات تأتي بحلول تكيفية مستدامة وفعالة، وتتأكد من تنفيذها. هناك عدة حركات ومنظمات مدنية تعمل مع الحكومات لتحقيق مثل هذه الأهداف، لكن هذا لا يكفي. نريد دماً جديداً في نظمنا السياسية، لكن الأجيال السياسية القديمة غالباً ما تبقي هذا الدم الجديد بعيداً. نريد نظماً لا تكتفي بالتأكيد والثناء على دور الشباب في المجتمعات، بل تفعّل هذا الدور وتحوله إلى عمل. باختصار، نحن بحاجة إلى نظريات أقل وأفعال أكثر عندما يتعلق الأمر بمشاركة الشباب في التغيرات السياسية التي تؤدي حتماً إلى تغيرات مستدامة. هناك حاجة إلى تغيير، يكون مبنياً على تمكين الشباب وتشجيع الشباب.
 
نحن ندعوكم اليوم إلى جعل الاستثمار في شباب بلدانكم أولوية على جداول أعمالكم.
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
طبقة الأوزون
ماذا نفعل بنفاياتنا؟
 
لا تشوهوا الطبيعة
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان

symbicort inhaler instructions

symbicort generic canada jjthurin.com symbicort generic equivalent

symbicort generic price

symbicort generic inhaler price redirect symbicort generic brand

medical abortion

abortion pill online blog.e-lecta.com abortion pill kit

abortion pill over the counter Ph

abortion pill online philippines picia.it abortion pill side effects ph

symbicort inhaler instructions

symbicort generic date dadm.dk symbicort generic brand

lexapro side effects acne

lexapro side effects weight gain fascinatedwithsoftware.com lexapro side effects anxiety

how to buy abortion pill

abortion pill where to buy

how to buy abortion pill

where can you buy the abortion pill blog.montapp.com can i buy the abortion pill over the counter

where to buy abortion pill

buy abortion pill

medical abortion

abortion pill online blog.structuretoobig.com abortion pill online

lexapro and weed

weed lexapro withdrawal zevendevelopment.com lexapro and weed good

where can i buy the abortion pill

can i buy the abortion pill online recepguzel.com how to buy abortion pill online

naltrexone buy

buy naltrexone picturegem.com

buy abortion pill espana

buy abortion pill espana website

am i pregnant or just late quiz

am i pregnant quiz for teenagers click

buy abortion pill

buy cheap abortion pill iydk.com

norvasc

norvasc

inderal

inderal ttvmerwestad.nl

citalopram

citalopram open

effexor

effexor redirect

diltiazem

diltiazem read here

lipitor

lipitor open

cortaid

cortaid artofcaring.co.uk

nootropil

nootropil link

zyloprim

zyloprim

rhinocort

rhinocort

gleevec

gleevec

cleocin

cleocin

abortion pill online usa

order abortion pill online usa

mixing melatonin and weed

melatonin and weed mixed

buy generic naltrexone online

buy naltrexone

purchase abortion pill online

abortion pill online usa

usa buy abortion pill

abortion pill online usa

buy low dose naltrexone online

how to buy naltrexone read

lexapro weed

lexapro and weed trip click

buy citalopram

20mg citalopram arampamuk.com

internet drug coupons

free discount prescription cards

melatonin and weed combination

melatonin and weed blog.tripcitymap.com

prednisolon tabletta

prednisolon online

amlodipin teva

amlodipin

cost of generic zofran

generic for zofran 4 mg

is abortion legal in the us?

what is the latest term abortion legal in the us

otc albuterol substitute

albuterol otc

citalopram alcohol cravings

citalopram alcohol interactions read here

prednisolon 5 mg

prednisolon bivirkninger click here

generico cialis

cialis generico

viagra prodej brno

viagra pro mlade

is naloxone and naltrexone the same

naloxone vs naltrexone

albuterol otc walgreens

over the counter albuterol inhaler

pregabaline 50mg

pregabaline ldm link

when to use naloxone vs naltrexone

naltrexone naloxone potency open

tadalafil prezzo

generico cialis link

ventolin side effects

ventolin syrup

mixing viagra and weed

mixing lexapro and weed read

mixing zoloft and weed

mixing adderall and weed krishnan.co.in

benadryl and pregnancy first trimester

benadryl pregnancy rating bilie.org

mixing lexapro and weed

mixing lexapro and weed website

benadryl and pregnancy third trimester

benadryl pregnancy category developersalley.com

symbicort otc equivalent

symbicort generico cogimator.net

ventolin side effects

ventolin go

antidepressants and alcohol consumption

antidepressants and alcohol withdrawal website

mixing alcohol and antidepressants

side effects of drinking alcohol and taking antidepressants

viagra cena apoteka

viagra prodej read

otc inhaler canada

over the counter asthma inhalers

abortion pill buy

buy abortion pill over the counter inetapakistan.azurewebsites.net

viagra cena lekaren

viagra read here

tadalafil teva prezzo

acquistare cialis in farmacia senza ricetta online

generic for viagra

when will generic viagra be available jensen.azurewebsites.net

ciproxin

ciproxin 750 burroealici.it

abortion pill online review

abortion pill online safe

xanax weed effects

xanax and weed anxiety partickcurlingclub.co.uk

lexapro vs weed

lexapro and weed trip go

buy abortion pill kit online

buy abortion pill blog.dotnetnerd.dk

cialis senza ricetta

tadalafil prezzo

sertraline and alcohol interaction

sertraline weight gain

jardiance 10 mg

jardiance 10 mg coupon blog.griblivet.dk

cialis free coupon

coupon for prescription

otc inhalers for copd

rescue inhaler not working click

sertraline 100mg and alcohol

sertraline withdrawal brightonspanishlessons.co.uk

doxycyclin europharma

doxycyclin katze

metoprololtartraat

go metoprolol 25 mg go

zoloft 4 weeks

zoloft anxiety zoloft first week zoloft uses
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
التربية البيئية من أجل تنمية مستدامة في البلدان العربية
 
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.