Monday 24 Jan 2022 |
AE2022
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
رأي
 
عبدالعزيز محمد الهاجري (الكويت) الأشجار المثمرة للمزارع لا الشوارع!  
تشرين الثاني (نوفمبر) 2002 / عدد 56
 هناك صحوة، اذا جاز لنا هذا التعبير، في مجال الزراعة التزيينية في الكويت. ورغم بعض المآخذ نتيجة السرعة في التنفيذ، فان ما تحقق جدير بالتقدير والاعجاب، خصوصاً أن البلاد تفتقر الى شبكات ري حديثة وتربة صالحة وطقس مناسب، وهذه بلا شك كانت وما زالت وستبقى عقبات كبيرة أمام الزراعة التجميلية في شوارع الكويت من دون استثناء.
ومن المآخذ التي حدثت اثر تحرير البلاد مباشرة جلب النخيل المثمر وزراعته في أماكن متفرقة من الكويت. فأنا ضد زراعة الاشجار المثمرة في الشوارع، حتى لو كانت نخيلاً مثمراً أو سدراً شهياً. فالاشجار المثمرة تسبب إرباكاً في الشوارع، اذ يحاول العديد من المارة قطف الثمار، فيشوهون الشجرة ويتلفون ما حولها أو ما تحتها من نباتات خضراء بديعة، وقد يعرضون أنفسهم وغيرهم للضرر والايذاء. لقد جلت، كما جال غيري، بلاداً متقدمة في مجال التخضير، ولم أرَ في شوارعها أشجاراً مثمرة. فالاشجار المثمرة مجالها المزارع لا الشوارع، والحدائق الخاصة لا الحدائق العامة.
مشاريع التحريج تسهم بالفعل في الحد من وصول الرياح المتربة أو الحارة الى المدن المأهولة. وعسى أن تتضاعف أعداد أشجار التحريج على حدود المدن وجوانب الشوارع السريعة، بعد الانتهاء من مشروع الاستفادة من مياه المجاري المعالجة في التشجير عبر شبكة ري حديثة كاملة ومتكاملة في البلاد.
أينما تنظر الآن تتراءى لك المناظر الخضراء البديعة. وهذا شيء رائع، خصوصاً اذا تذكرنا أن الجو الصيفي عندنا لا يدانيه جو، من حيث قسوته وتطرفه. فليست هناك في العالم منطقة مكتظة بالسكان تصل درجة الحرارة فيها صيفاً الى الدرجات التي تصل اليها في الكويت، حتى ولاية أريزونا الاميركية، فهي حارة فعلاً لكنها ليست مكتظة بالسكان مثل الكويت. ناهيك عن مشاكل التربة ونقص المياه، أو بلفظ أدق عدم توافر شبكة ري حديثة، فنحن ما زلنا نروي معظم نباتاتنا عبر تناكر المياه (الصهاريج). ومع ذلك تجد حولك هذا الكم الجميل والبديع من الاشجار. أليس هذا مدعاة للفخر؟
نحن ببساطة نتحدى الطبيعة، ونحقق نجاحات كبيرة. فعلى سبيل المثال لا الحصر، كنا نستورد الكوناكاربس من الخارج فأصبحنا نصدرها. وبالمناسبة، فإن لهذه الشجرة الغريبة العجيبة أثراً طيباً في نشر الخضرة البديعة في جميع أنحاء الكويت، وهي تستحق كل اهتمام منا، فهي سهلة الزراعة والتشكيل، ومقاومة للعطش، وذات جمال أخضر بديع ودائم طوال أيام السنة. صحيح أن ساقها ضعيفة لا تقوى أحياناً على تحمل الرياح العاتية، لكنها تنمو بسرعة ويمكن استخدامها كشجرة وشجيرة ومصد وسياج.
اننا ندين للكوناكاربس في تعميم اللون الاخضر في شوارعنا وعلى أكتاف جسورنا، بل وفي مزارعنا. فالكثير من المزارعين في الوفرة والعبدلي ضحوا بأشجار المصدات القوية لديهم، كالاثل، ليزرعوا بدلاً منها الكوناكاربس حباً باللون الاخضر الذي كنا نفتقر اليه. فالاثل ذو لون أخضر أشهب، والنخلة ذات لون أخضر رمادي غامق، أما خضرة الكوناكاربس فهي الخضرة النضرة الجميلة الدائمة. وحتى الآن لم تظهر لها سلبيات او آثار سيئة على ما يجاورها او يدانيها من نباتات. لكن ينبغي ألا تتوقف الجهود عند اكتشاف الكوناكاربس وإكثارها، فمن الأهمية بمكان استمرار الابحاث لدى الجهات المعنية لايجاد نباتات أكثر ملاءمة لجو الكويت صيفاً، هذا الجو المتطرف والقاسي جداً. فمعظم النباتات تنتهي لدينا صيفاً لأن درجة تبخر الماء من الاوراق تكون أسرع من درجة امتصاص الجذور للمياه، مما يعرضها للهلاك. فتجدنا في كثير من الاحايين نبدأ من الصفر وليس من حيث انتهينا، وهذا استنزاف للوقت والجهد والمال.
ولعل هذا سر قولهم إن الجهود الشتوية لهيئة الزراعة في تشجير الشوارع وتزيينها تضيع في الصيف.
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.