Saturday 20 Jul 2024 |
AFED2022
 
AFEDAnnualReports
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
أخبار البيئة
 
2023 / 5 / 3 أعداد الفيلة في آسيا إلى تراجع... والسبب "النشاط البشري"
أعلن فريق دولي من علماء البيئة أن مناطق آسيا الصالحة نظرياً لسكن الفيلة قد تقلّصت بأكثر من 64 في المئة خلال القرون الثلاثة الماضية، بسبب النشاط البشري، بحسب ما أعلنت مجلة Scientific Reports.
 
وتشير المجلة إلى أن هذا التقلّص سيؤدي إلى تعقيد عملية استعادة الفيلة الآسيوية لأعدادها.
 
وكانت أعداد كبيرة من هذه الفيلة تعيش في الماضي البعيد في مناطق آسيا المختلفة، بما فيها سورية وبلاد ما بين النهرين (العراق حالياً)، في حين لا يزيد عددها في العالم حالياً عن 52 ألف فيل، وهي في تناقص مستمر.
 
ووفقاً للعلماء، يهدد النشاط البشري بقاء الفيلة، كالصيد غير المشروع للحصول على أنيابها، وتقطيع الغابات للحصول على الخشب وبناء أحياء سكنية جديدة، حتى أن الاتصال بين البشر والفيلة البرية أصبح أكثر تواتراً، ما يؤدي في معظم الحالات إلى موتها.
 
وقد درس الفريق الدولي برئاسة شيرمين دا سيلفا، من جامعة كاليفورنيا في سان دييغو، ظروف عيش الفيلة الآسيوية البرية حالياً، وكذلك كيف تغيّر استخدام الأراضي منذ سنة 1700.
 
وأظهرت النتائج أن مساحة المناطق الملائمة لسكن الفيلة في آسيا تقلّصت بأكثر من 64 في المئة وأن معظم هذا التقلّص حصل في القرون الثلاثة الأخيرة.
 
ووفقاً لشيرمين دا سيلفا وفريقها العلمي، فإن هذا التقلّص مرتبط باستعمار الدول الأوروبية لبلدان آسيا والتطوّر الصناعي والتكاثر السكاني السريع في العالم.
 
ويشير الفريق العلمي، إلى أن أكثر الدول تضرراً هي الصين والهند، حيث فقدتا 94 و86 في المئة على التوالي من مناطق عيش الفيلة، في حين أن هذه المساحة توسّعت في ماليزيا ولاوس خلال القرون الثلاثة الماضية.
 
واكتشف الفريق أن المساحة النموذجية للغابات التي يمكن للفيلة أن تعيش فيها قد انخفض بأكثر من 83 في المئة، من 99 ألف كيلومتر مربع إلى 16 ألف كيلومتر مربع، ما يؤدي إلى انقسام أعداد هذه الحيوانات إلى مجموعات صغيرة، وهو ما يعيق بقاءها على قيد الحياة. (عن "النهار" اللبنانية)
 
 
 
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
2021 / 9 / 29 دراسة تكشف عمّا يساهم في خفض التلوث الحاد بنسبة 10٪!
2015 / 11 / 26 لأول مرة في مؤتمر عربي: طعام معاد تدويره لضيوف "أفد"
2016 / 6 / 16 تحويل ثاني أوكسيد الكربون إلى صخور لتخزينه تحت الأرض
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
البيئة والتنمية
 
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة - تقرير أفد 2016
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.