Monday 06 Dec 2021 |
AE2016
 
KFAS Sukleen-Averda
Environment and development AL-BIA WAL-TANMIA Leading Arabic Environment Magazine
المجلة البيئية العربية الاولى
 
 
مقالات
 
عشرة قطاعات اقتصادية لعالم أخضر  
حزيران/يونيو 2012 / عدد 171
. المباني:
للبناء عواقب، فلنبنِ عالماً أفضل
المباني مسؤولة عن ثلث الاستهلاك الطاقوي في العالم. لذلك هي مساهم رئيسي في الانبعاثات الكربونية والاحتباس الحـراري وتغير المنـاخ. وقـد بـات تجهيز المباني القائمة بمعدات كفوءة طاقوياً قطاعاً متنامياً رابحاً ويؤمن فرص عمل ضخمة في البلدان المتقدمة. ويساعد تشييد «المباني الخضراء» في البلدان النامية على تلبية الطلب الإضافي على الأبنية السكنية والتجارية، مع خفض استهلاك الطاقة، من دون أن ينطوي ذلك بالضرورة على كلفة اقتصادية إضافية.
 
- إجراء تدقيق حسابي للطاقة المستهلكة في المنزل أو مكان العمل يمكن أن يخفض البصمة المناخية لمبناك ويحقق وفورات كبيرة في تكاليف الطاقة.
- هل تسعى إلى إدخال تحسينات على منزلك أو حديقتك؟ خفف بصمتك البيئية باستخدام شركات بناء وبستنة تأخذ حماية البيئة والموارد في اعتبارها.
- بامكانك دعم اقتصاد أخضر كفوء في استهلاك الموارد بتحمل مسؤولية بيئية في المباني التي تستخدمها، سواء في منزلك أو مقر عملك أو أي مبنى آخر تكون موجوداً فيه. وانشر هذه الرسالة في محيطك.
 
2. الطاقة:
أنماط عيشنا تتطلب طاقة، لكن هل يفوق الطلب قدرات مواردنا؟
تؤمن الطاقة المتجددة حالياً قرابة 15 في المئة من الطلب الطاقوي في العالم. ويؤدي الاستثمار فيها دوراً جوهرياً في تلبية الأهداف الإنمائية للألفية، مع فوائد مشتركة كبيرة مثل تحسين الصحة العامة وأمن الطاقة والنشاط الاقتصادي.
- مصادر الطاقة الرئيسية الحالية، أي النفط والفحم والغاز والصناعة النووية، هي ذات أثر سلبي على الصحة والبيئة، في عالم تزداد فيه الاحتياجات الطاقوية.
- بإمكانك دعم تطوير طاقات نظيفة ومتجددة، مثل طاقة الشمس والرياح والمياه والكتلة الحيوية، بدعم الأعمال والمنتجات التي تستثمر فيها، أو بالاستثمار فيها بنفسك.
- مع العمل من أجل التحول إلى طاقات متجددة، فكر في وسائل لتحسين كفاءتك الطاقوية الشخصية. أطفئ المصابيح التي لا تحتاج إليها، وافصل التيار عن الأدوات الكهربائية التي لا تستعملها، ولا تبالغ في التدفئة والتبريد.
- يمكنك المساعدة في بناء اقتصاد أخضر بدعم مصادر طاقة نظيفة ومستدامة، وبأن تصبح مثالاً يقتدى به في كفاءة استخدام الطاقة.
 
3. المياه:
استعملها بحكمة
أصبح شح المياه ظاهرة عالمية تتحدى مستقبل الأمم. التوزيع الحالي للمياه وتسعيرها والسياسات والممارسات الاستثمارية تقوض فرص التقدم الاقتصادي والاجتماعي. الطلب على المياه يتزايد بسرعة، وقد شحّت مصادر كثيرة ولم تعد موثوقة. الحاجة ملحة إلى أنظمة سياسية تسهل التكيف السريع مع انخفاض الامدادات وازدياد الطلبات.
- يفتقر بلايين الأشخاص في أنحاء العالم إلى مياه شرب نظيفة أو خدمات صرف صحي ملائمة. وسوف يفاقم النمو السكاني المشكلة.
- اتخاذ خطوات صغيرة لاستعمال المياه بحكمة يساعد في الحفاظ على هذا المورد الثمين.
- أقفل الحنفية أثناء عدم استعمالها، وقصِّر وقت الاستحمام، وانتظري حتى يصبح لديك حمل كامل لتشغيل غسالة الملابس أو غسالة الصحون، واسقِ حديقتك باكراً أو في المساء كي لا تتبخر المياه.
- كفاءة استهلاك الموارد عنصر رئيسي في الاقتصاد الأخضر، والمياه من أهم مواردنا.
 
4. النقل:
ازدحام وتلوث وحوادث سير... هناك وسيلة أفضل!
تبلغ تكاليف النقل 10 في المئة أو أكثر من الناتج المحلي الاجمالي في بلد ما، وهي في ازدياد. والاستثمار في النقل «الأخضر» يدعم المدن بتقليل الازدحام وتلوث الهواء وتكاليف أخرى، وخلق وظائف خضراء، خصوصاً من خلال تطوير البنية التحتية للنقل العام وعمليات التشغيل. كما أنه يخفف الفقر بزيادة القدرة على احتمال نفقات النقل وتحسين الوصول إلى الأسواق والمرافق الأساسية.
- ركوب سيارتك وحيداً عمل غير كفوء بيئياً واقتصادياً، وهو أيضاً موحش وممل.
- التشارك في ركوب السيارة، أو ركوب وسيلة نقل عامة، يخفض التأثيرات البيئية والتكاليف الاقتصادية ويقوي المجتمع.
- المشي أو ركوب الدراجة لمسافات قصيرة جيدان لصحتك، وللبيئة أيضاً.
- عندما تختار طرق نقل بديلة فأنت تدعم اقتصاداً أخضر في قطاع النقل.
 
5. الصناعة:
شكلت الصناعة عبئاً على البيئة، ولكن يمكن تغيير الأوضاع، وبإمكانك أنت أن تساعد
يستهلك التصنيع ثلث الامدادات الطاقوية العالمية، وينفث ربع إجمالي انبعاثات غازات الدفيئة العالمية، ويمثل جزءاً كبيراً من استخراج الموارد الأولية. ويمكن تحقيق مكاسب بالاستثمار في تحسين كفاءة الموارد في قطاعات صناعية رئيسية.
- الصناعة تعزز فرص العمل والنمو الاقتصادي. لكن هل يجدر القبول بصناعات ملوثة تشكل خطراً على الصحة والبيئة؟.
- كن مستهلكاً حكيماً. ادعم الشركات التي تطبق خططاً للاستدامة، واطلب منتجات تحمل علامات بيئية، واستثمر في الطاقة المتجددة.
- تلميع الصورة البيئية للشركات رائج في كل مكان، لكن عدداً كبيراً منها بات يلتزم حقاً تحقيق الاستدامة. استكشف الشركات الواعية بيئياً، واطرح أسئلة حول هذا الموضوع.
- عندما تختار أداء مستداماً عوضاً عن «الأداء المعتاد»، تبعث رسالة بأن الوقت حان لتتحول الصناعة إلى اقتصاد أخضر.
 
6. النفايات:
كل شيء نشتريه يصبح نفايات، فأين نضع كل هذه الأشياء؟
تولد النفايات تبعات اقتصادية واجتماعية وصحية حول العالم. وتستهلك خدمات النفايات الصلبة ما يصل إلى 2 في المئة من الناتج المحلي الاجمالي في البلدان النامية، ونحو 50 في المئة من الميزانيات الإدارية للمدن. وبتحويل النفايات إلى مورد نستفيد منه، وتشجيع تقليل إنتاجها وإعادة استعمالها وتدويرها، يمكن تحقيق مكاسب كبيرة ترفد النمو الاقتصادي.
- رمي شيء ما يعني فوات فرصة إعادة استعمال مواده، وقد يساهم في زيادة انبعاثات الميثان من المطامر. والميثان هو أقوى غازات الدفيئة المسببة للاحتباس الحراري.
- يعاد تدوير المواد الإلكترونية بنسبة 15 في المئة فقط عالمياً.
- إعادة تدوير المواد وتحويل الفضلات العضوية إلى سماد يخفضان أثر المطامر ويخففان الطلب على الموارد الطبيعية لإنتاج مزيد من المواد.
- استكشف فرص إعادة التدوير في منطقتك، وطالب بتعزيزها، وادعم اقتصاداً أخضر أكثر كفاءة في استهلاك الموارد.
 
7. الزراعة:
استعمل قوتك كمستهلك لدعم الزراعة المحلية والعضوية
الزراعة هي المساهم الأكبر في الناتج المحلي الاجمالي لكثير من البلدان النامية، وتستخدم نحو 1.3 بليون عامل حول العالم. وسوف تزيد ممارسات النظم الزراعية والغذائية المستدامة عدد الوظائف المرغوبة والمأمونة والغنية بالمعارف، في العمليات الزراعية والصناعات المتعلقة بها والبنى التحتية الموصلة إلى الأسواق.
- عدد السكان يرتفع، وحان الوقت لدعم زراعة مستدامة تضمن القدرة على إطعام الجميع.
- ازرع الخضار والأشجار المثمرة في حديقتك، وتناول الفواكه والخضار في مواسمها، واشتر المنتجات الغذائية من أسواق المزارعين المحليين.
- عندما تشتري منتجات غذائية محلية وعضوية ومستدامة، توجه رسالة إلى المنتجين بأنـك تدعم اقتصاداً أخضر للزراعة.
 
8. الغابات:
تدعم الغابات سبل العيش والمناخ والحياة البرية والنظم الإيكولوجية
تُعرّىالغابات وتتدهور بوتيرة سريعة بسبب الحصاد المفرط وضغوط استعمالات أخرى للأراضي، بما في ذلك الزراعة ورعي الماشية. ويجري العمل على المستويين الدولي والوطني لإرساء نظام لتقليل الانبعاثات الناجمة عن زوال الغابات وتدهورها (+ REDD)، وتطوير مشاريع لاحتجاز الكربون بواسطة الغابات تفتح المجال لأنواع جديدة من الوظائف وسبل العيش والايرادات، حيث يمكن للمجتمعات المحلية أن تكون حراساً للغابات والخدمات التي تقدمها في احتجاز الكربون وصون النظم الإيكولوجية.
- زوال الغابات مسؤول عن قرابة 20 في المئة من انبعاثات غازات الدفيئة في العالم.
- الغابات التي تدار بشكل مستدام يمكن أن تستمر في دعم المجتمعات المحلية والنظم الإيكولوجية من دون إلحاق ضرر بالبيئة والمناخ.
- خفف من استهلاك المنتجات الورقية التي تساهم بشكل رئيسي في زوال الغابات.
- عندما تدعم المنتجات الغابيّة المستدامة المرخص لها، تدعم بيئة سليمة وسبل عيش مستدامة.
 
9. مصائد الأسماك:
ثمار البحر لذيذة وصحية، لكن استنزاف مخزوننا السمكي يدعو إلى القلق
تدرّ مصائد الأسماك حالياً أرباحاً على شركات الصيد حول العالم مقدارها نحو 8 بلايين دولار سنوياً، وتدعم 170 مليون وظيفة ودخلاً سنوياً للأسر التي تمتهن الصيد مقداره 35 بليون دولار. لكن القطاع يعاني تقصيراً في الأداء. ومن شأن تجديد المخزونات السمكية المستنزفة وإدارتها بطريقة فعالة أن يزيدا حصاد المصائد البحرية من 80 مليون طن إلى نحو 112 مليون طن سنوياً.
- الصيد المفرط في أنحاء كثيرة من العالم يستنزف المخزون السمكي للمستقبل. يمكننا تجنب ذلك بالعمل الآن على ترويج ممارسات الصيد المستدام.
- ابحث عن العلامات البيئية للمنتجات البحرية. من خلال اختيار ثمار البحر التي تم حصادها بطريقة مستدامة، أنت توجه رسالة إلى المنتجين بأنك تدعم اقتصاداً أخضر لمصائد الأسماك.
 
10. السياحة:
خفف بصمتك في رحلاتك
الاستثمار في الحلول السياحية المستدامة يساهم في تنمية هذا القطاع مع التحول إلى اقتصاد أخضر على المستوى الوطني والعالمي.
- للسياحة فوائد اقتصادية كبيرة للمجتمعات المحلية، شرط ألا تسفر عن تأثيرات بيئية واجتماعية سلبية.
- تنطبق المبادئ ذاتها على دعم اقتصاد سياحي أخضر في بلدك أو في الخارج: اشترِ منتجات محلية، تنقل مع آخرين، قلل استعمال الماء والطاقة، وغير ذلك.
- أعلم قبل أن تنطلق في رحلتك أي فنادق ووكالات سفر تدعم السياحة البيئية، وكيف يمكن أن تحدّ من أثرك على الموائل الهشة.
- عندما تدعم السياحة البيئية، تساعد المجتمعات المحلية في تحقيق نمو اقتصادي من دون التضحية بالرفاه البيئي والاجتماعي.
 
الرسومخاصّة   بـ«البيئةوالتنمية»©
من لوسيان ديغروت

 
 

التعليقات
 
Bren
When you think about it, that′s got to be the right ansrwe.
Open
Now that′s subelt! Great to hear from you. http://kdebarhoznp.com [url=http://uejhqy.com]uejhqy[/url] [link=http://ddnzottktmj.com]ddnzottktmj[/link]
Patience
None can doubt the veritacy of this article. http://biukbjei.com [url=http://nytxhrvigg.com]nytxhrvigg[/url] [link=http://pxndvrbv.com]pxndvrbv[/link]
Elouise
YMMD with that anersw! TX
Tessie
I thouhgt finding this would be so arduous but it′s a breeze! http://mppkdnjhoif.com [url=http://gkpxqz.com]gkpxqz[/url] [link=http://btupifkj.com]btupifkj[/link]
 
 

اضف تعليق
*الاسم الكامل  
*التعليق  
CAPTCHA IMAGE
*أدخل الرمز  
   
 
بندر الأخضر صديق البيئة
(المجموعة الكاملة)
swfw
test
 
test video
اسأل خبيرا
بوغوص غوكاسيان
تحويل النفايات العضوية إلى سماد - كومبوست
كيف تكون صديقا للبيئة
مقاطع مصورة
 
احدث المنشورات
البيئة العربية 9: التنمية المستدامة في مناخ عربي متغيّر - تقرير أفد 2016
 
 
 
ان جميع مقالات ونصوص "البيئة والتنمية" تخضع لرخصة الحقوق الفكرية الخاصة بـ "المنشورات التقنية". يتوجب نسب المقال الى "البيئة والتنمية" . يحظر استخدام النصوص لأية غايات تجارية . يُحظر القيام بأي تعديل أو تحوير أو تغيير في النص الأصلي. لمزيد من المعلومات عن حقوق النشر يرجى الاتصال بادارة المجلة
©. All rights reserved, Al-Bia Wal-Tanmia and Technical Publications. Proper reference should appear with any contents used or quoted. No parts of the contents may be reproduced in any form by any electronic or mechanical means without permission. Use for commercial purposes should be licensed.